سيامند ابن الأدغال

  • Title: سيامند ابن الأدغال
  • Author: محمد سعيد رمضان البوطي
  • ISBN: null
  • Page: 396
  • Format: Paperback
  • Thebes Academy
    Popular E-Book, سيامند ابن الأدغال By محمد سعيد رمضان البوطي This is very good and becomes the main topic to read, the readers are very takjup and always take inspiration from the contents of the book سيامند ابن الأدغال, essay by محمد سعيد رمضان البوطي. Is now on our website and you can download it by register what are you waiting for? Please read and make a refission for you

    • Best Read [محمد سعيد رمضان البوطي] ↠ سيامند ابن الأدغال || [Science Book] PDF ↠
      396 محمد سعيد رمضان البوطي
    • thumbnail Title: Best Read [محمد سعيد رمضان البوطي] ↠ سيامند ابن الأدغال || [Science Book] PDF ↠
      Posted by:محمد سعيد رمضان البوطي
      Published :2018-09-22T02:18:32+00:00

    About محمد سعيد رمضان البوطي


    1. 1953 1955 1960 1965 1965 10 1434, 21 2013.Name Mohamed Sa id Ramadan, but famous with the name al Buti.Birth In the year 1929, in the village of Ayn Dewar, Northern Syria.Location The Shaykh immigrated with his father to Damascus at the age of four where he resides.Studies The Shaykh received both his primary and secondary schooling at Damascus, and in 1953 he joined the Faculty of Shariah at al Azhar University from which he graduated in 1955, securing a first class in the final exams The following year he obtained a Diploma in Education from the Faculty of Arabic Language at the same University.Engagements The Shaykh was appointed a teacher in the secondary school of Homs in 1958 And in 1961 he was appointed a lecturer in the Faculty of Shariah at Damascus University In 1965 he was back at al Azhar University where he completed a doctorate with high distinction and a recommendation for a teaching post In the same year he was appointed as a teacher in the Faculty of Law at the University of Damascus, thereafter an assistant professor and finally appointed as a professor In 1975, he was given the position of the vice dean at the same college, and later in 1977 as the dean He has now retired but with an extended contract with the same university as a lecturer.Academic activities 1 Several of the Shaykh s religious and social programmes are broadcast via satellite channels, including The New Miracle in the Quran, Islam in the Scales of Science, Scenes and Lessons from the Quran and Sunnah, and Quranic Studies.2 He continues to participate in international seminars and conferences in various Arab, Muslim and European countries.3 He conducts regular programmes in Masjid al Imaan of Damascus one of the largest mosques of the city These duroos , as they are known, take place every Monday and Thursday He also delivers the Friday sermon every week at the Grand Umayyad mosque of Damascus.4 The author of many articles which appear in academic journals and newspapers From naseemalsham en Pagesp


    786 Comments


    1. ملخص عن القصة لعدم توفرها كملف الكترونيفي القديم، عاشت عائلة الحاج حامد بكل سعادة وأمان، تنعم بالعيش الرغيد.إلى أن جاء اليوم الذي انقلبت سعادتها تعاسة وراحتها تعبا، حينما رحلت ربة البيت وتركت خلفها زوجها حامد وابنها سيامند الذي لم يتجاوز عامه الثاني بعد.حزن الحاج حامد كثير [...]

      Reply

    2. من روائع قصص الشعوب تصوير لمأساة إنسانية قصة طفل والده أغنى رجال القرية و لم يكن يبخل عليه بالحب و العطف و لكنه نشأ في أحضان البؤس و رضع الظلم و شب تحت جنح الأسى حتى استوحش من دنيا الناس و أخد يركن إلى الأدغال و الوحوش و يأنس في أركانها يقاتل بالعظام و يلبس الرقاع الممزقة ثم يصب [...]

      Reply

    3. قرأتها في جلسة واحدة لكن لماذا لم أشعر بأي سحر يحببها إلى قلبي ؟! لا أدري :/ ربما لانني كنت قد أخذت فكرة من الذين قرؤوها قبلي هنا بأنها رائعة ثم لم تصل عندي إلى القيمة التي كنت أظن لكن إن لم أشر إلى الأسى الذي فيها وإلى التعاطف الذي أوردتني اياه -بسبب الظلم الذي يعامل الإنسان به [...]

      Reply

    4. رواية رائعة وأقل مايقال عنها أنها قضية ومشكلة البشر فتظهر لنا في القصة افتراس البشر لبعضهم بدوافع الطمع وحب الإمتلاك وكيف أن الله يمهل ولا يهمل ولا يظلم مخلوقاً قيد ذرةولعجيب أمر تلك الأحداث التي يُطرد فيها سيامند من بيت أبيه بواسطة أخيه ليتلقفه من لا تصله بهم أدني قراية أو [...]

      Reply

    5. قصة حب رائعة شبيهة بسابقتها ممو زينالدكتور سعيد خير من كتب في الرواية الهادفة الإسلامية برأييالأسلوب الأدبي الراقي الواقعية و المشاعر السامية الحب تحت مظلة الإسلام

      Reply

    6. أول رواية قرأتها في حياتي كان عمري حينها عشر سنين سرقتها خفية من مكتبة والدتي وكانت محاولتي الأولى في السرقة لم أترك تلك الرواية القصيرة الجميلة من يدي حتى أنهيتهاالتجارب الأولى لها بهجتها وتبقى دوماً الأجمل

      Reply

    7. السلام عليكم ممكن تفيدوني انو ممكن اقرأ كتاب سيامند على هالبرنامج وكيف وجزاكم الله خير

      Reply

    8. قصة حزينة انسان كتب الله عليه الشقاء توقعت متل كتير قصص تكون النهاية سعيدة ولكن تفاجأت بالنهاية الحزينة الغير متوقعة لشخص خذله جميع من عرفه وشاف من التعاسة والظلم اكتر من قدرة اي شخص عالتحمل ظلم ظلمات بالفعل

      Reply

    9. قصة أدبية أكثر من رائعة قرأتها في يوم واحد لم أستطع أن أتركها إلا بعد أن أنهيتها

      Reply

    10. كتاب يروي قصة الرجل الصغير سيامند

      Reply

    11. جهدت كثيراً في محاولة إيجاد معنى أو فكرة وراء القصة ،ولم أعصر على شيء

      Reply

    12. رواية رائعة .

      Reply

    13. أتيح لي اقتنائه صدفة و ندمت على الفكرة الجيدة التي كانت لدي. الصياغة ضعيفة أشبه بقصص ما قبل النوم للأطفال و النهاية لا منطقية مخيلة للآمال بالرغم من قوة المقدمة و أحداث القصة.

      Reply

    14. لم يعجبني كثيرا ،ربما لان القصة غبر واقعية على الإطلاق هنالك بعض الجمل المؤثرة ليس إلا يمكن أن يكون كتابا مدرسيا

      Reply

    15. كان الإيقاع سريعاً نوعاً ما لكنه ممتع في بعض الأحيان. تحكي قصة شعب بحكاية أحد أفراده.

      Reply

    16. من روائع الميراث الفكري الفلكللوري الكوردي

      Reply

    17. رواية رائعة لولا نهايتها الحزينة

      Reply

    Leave a Reply

    Your email address will not be published. Required fields are marked *